الاخبار

رسالة ماجستير / سؤدد طه

   
74 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   30/11/2020 10:45 صباحا

الخلاصة

أجريت هذه الدراسة لمعرفة تأثير المستخلصات المائية والكحولية لأوراق نبات غصن البان Moringa oleifera  وثمار نبات عنب الذيب Solanum nigrum على نمو ثلاثة أنواع من  البكتريا  وهي :  Pseudomonas aeruginosa وEscherichia coli  وStaphylococcus  aureus .  

جمعت 149  عينة من اخماج سريرية مختلفة تضمنت العينات مسحات (الجروح , الاذن، البلعوم , عينات الإدرار وعينات البراز) وتم جمع العينات في مدينة بغداد من المرضى الراقدين في مستشفى الشهيد غازي الحريري التعليمي والمراجعين في المركز الوطني للمختبرات التعليمية ، للمدة من 31\ 12 \ 2018 ولغاية 16 \ 4\ 2019.

   اظهرت نتائج الزرع البكتيري على وسطي اكار الدم و الماكونكي  ظهور60  عينة موجبة للنمو البكتيري , ومن هذه العينات المرضية تم تشخيص 20  عزلة من كل من بكتريا Pseudomonas  aeruginosa   و Escherichia coli  و بكتريا Staphylococcus  aureus  .

    أوضحت نتائج الكشف عن عوامل الضراوة للعزلات البكتيرية , ومنها قابلية العزلات على انتاج انزيم الهيمولايسين , إذْ كانت نسبة عزلات بكتريا P.aeruginosa  وE.coli  و S.aureus   و المنتجة لانزيم الهيمولايسين  80% و 55% و 100% على التوالي , وتم الكشف عن قابلية العزلات على إنتاج الغشاء الحيوي بطريقة أحمر الكونغو حيث كانت عزلات بكتريا P.aeruginosa  و E.coli و S.aureus  منتجة وبالنسب 65% و 70% و55 % على التوالي .

    أمّا بخصوص انتاج انزيم البيتالاكتاميز باستخدام طريقة اليود السريعة, فقد كانت كل من بكتريا P.aeruginosa   و E.coli  وS.aureus   منتجة للأنزيم وبنسبة 65% و 55% و 70%  على التوالي .

اظهرت نتائج اختبار حساسية العزلات للمضادات الحياتية قيد الدراسة , ان جميع العزلات البكتيرية حساسيتها العالية للمضادات Imipenem  وAmikacin بنسبة 100% ،أما مضاد    Ciprofloxacine فقد كانت حساسية العزلات بالنسب 100% و 92% و %100   لكل من بكتريا   P.aeruginosa و E.coli   و S.aureus   على التوالي , إذْ اظهرت جميع العزلات البكتيرية  حساسيتها  العالية لمضاد Imipinem وبنسبة %100 , اما بالنسبة لباقي المضادات الحياتية فقد اظهرت العزلات البكتيرية تفاوتاُ لحساسيتها ومقاومتها لها .

    اظهرت النتائج ان كلا النباتين  غصن البان (المورنجا) وعنب الذيب يحتويان على المواد الفعالة كالكلايكوسيدات والصابونيات والقلويدات والراتنجات والفينولات والفلافونات والزيوت الطيارة وغيرها , لدراسة تأثير المستخلصات النباتية لأوراق نبات غصن البان وثمار نبات عنب الذيب في نمو البكتريا تم تحضير نوعين من المستخلصات ولكلا النباتين وهما : المستخلصات المائية والمستخلصات الكحولية. أما عن التأثير التثبيطي للمستخلصات النباتية , فقد اظهرت مستخلصات نبات غصن البان تأثيراً تثبيطياً أعلى من مستخلصات نبات عنب الذيب , وأظهر المستخلص الكحولي تأثيراً تثبيطياً أعلى من المستخلص المائي, وعند مقارنة تأثير المضادات الحياتية مع المستخلصات النباتية على العزلات البكتيرية للدراسة الحالية, فقد وجد أنّ تأثير المستخلصات النباتية على العزلات البكتيرية قيد الدراسة تمتلك تثبيطاً أعلى من تأثير المضادات الحياتية.




العنوان / ديالى / بعقوبة / طريق بغداد بعقوبة القديم / المرادية جميع الحقوق محفوظة للمكتبة المركزية جامعة ديالى
3:45