الاخبار

رسالة ماجستير / باسم محمود

   
14 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   03/02/2021 11:31 صباحا

المستخلص

       أُجــريت الدراسة الحالية للمدة من 1/6/2019 ولغاية 1/6/2020 بهدف تحديد التراكيب الوراثية لجين DGAT1 وعلاقته ببعض الصفات الإنتاجية والتناسلية بالإضافة لدراسة بعض العوامل الثابتة لأبقار الهولشتاين فريزيان في العراق. أخذت العينات والمعلومات الخاصة لـ 50 بقرة هولشتاين فريزيان مرباة في محطة أبقار تاج النهرين الواقعة في محافظة الديوانية (جنوب العاصمة بغداد)، حللت العينات في مختبر التقدم العلمي والمتخصص بتحاليل الوراثة الجزيئية وشعبة البحث والتطوير العائدة لمصانع ابوغريب في بغداد. وقد تم التوصل إلى النتائج التالية:

1.أظهرتْ نتائج الدراسة وجود موقعين للتغاير في جين DGAT1 ضمن منطقة التشفير الثامنة (Exon8) التغاير الأول وجد في الموقع A7807G (تغير القاعدة النتروجينية G إلى A)، أما التغاير الثاني فقد وجد بالموقع المجاور تماماً (الموقع (A7808C وهو تغير القاعدة النتروجينية C إلى A، تضمن الموقع A7807G ثلاثة تراكيب وراثية GG وGA وAA بنسب 52.00، 36.00، 12.00 على التوالي، وبتكرار اليلي G = 0.70 وA = 0.30. أمـّا الموقع A7808C فتضمن أيضاً ثلاثة تراكيب وراثية CC وCA وAA بنسب 52.00، 36.00، 12.00 على التوالي، وبتكراراليلي C = 0.70 وA = 0.30.

  1.  أظهرتْ نتائج الدراسة الحالية فروق عالية المعنوية (P <0.01) بين التراكيب الوراثية لكلا الموقعين، كما وأظهرت الدراسة تأثير بعض العوامل الثابتة (موسم الولادة، تسلسل الولادة والعمر عند الولادة الأولى) وعلاقتها مع الصفات الإنتاجية والتناسلية.
  2. أمـا فيما يخص الجانب الوراثي أي علاقة التراكيب الوراثية (Genotype) لمنطقة التشفير الثامنة لجين DGAT1 بالصفات الإنتاجية والتناسلية، فقد أظهر موقع التغاير الأول فرق معنوي لصفة طول موسم الحلب، ولم يلاحظ أي تأثيرات معنوية بالنسبة لبقية الصفات، أمّا موقع التغاير الثاني فقد أظهر فرق معنوي في نسبة البروتين واللاكتوز خلال شهر تشرين الأول في حين لم تسجل أشهر (تموز وكانون الأول) أي فروق معنوية، كذلك لم يلاحظ وجود أي فرق معنوي في نسبة دهن الحليب خلال أشهر تموز وتشرين الاول وكانون الاول.
  3. تبين ان لموسم الولادة تأثير معنوي في الصفات التناسلية (P ≤0.05) لصفة المدة بين ولادتين، وعالي المعنوية بالنسبة لصفة المدة من الولادة إلى التلقيح المثمر (P≤0.01). تفـوق فصل الربيع معنوياً بالنسبة لفصل الصيف ويأتي بعده فصلي (الخريف والشتاء) على التوالي، ولكلا الصفتين، أما الثابتة الأخرى (تسلسل الولادة والعمر عند الولادة الأولى) فلم يكن لهما تأثير معنوي مع الصفات التناسلية المدروسة.
  4. أمّـا بالنسبة للصفات الإنتاجية المدروسة، فقد أظهر الموسم(P<0.01) تأثير عالي المعنوية مع صفة طول موسم الحلب، إذ تفوق موسم الخريف بالنسبة لموسم الصيف جاء بعده فصلي الشتاء والربيع على التوالي، كذلك أظهر الموسم تأثير معنوي لصفة المثابرة على الإنتاج، إذ تفوق موسمي الربيع والصيف على موسمي الشتاء والخريف، اما بالنسبة لبقية العوامل الثابتة: تسلسل الولادة، العمر عند الولادة الأولى، فلمْ تظهر اي فروق معنوية مع جميع الصفات الإنتاجية المدروسة.



العنوان / ديالى / بعقوبة / طريق بغداد بعقوبة القديم / المرادية جميع الحقوق محفوظة للمكتبة المركزية جامعة ديالى
3:45