الاخبار

رسالة ماجستير / زينب ياسين خضير

   
33 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   08/02/2021 1:17 مساءا

الخلاصة

     تعد صبغة البايوسيانين التي تنتجها بكتريا الزائفة الزنجارية احدى نواتج الايض الثانوي التي لها اثرمهم في فعالية البكتريا والتنافس في البيئة. أجريت الدراسة بهدف تقيم الاستجابة المايكروبيةالقاتلة للبايوسيانين تجاه عزلات خميرة المبيضات. شملت الدراسة الحالية من مجموع (190) عينة سريرية من الجروح والتهابات الحروق والتهابات المسالك البولية والدم والاذن الوسطى من المرضى بمستشفى بعقوبة التعليمي والعيادة الاستشارية / محافظة ديالى، خلال المدة من بداية شهر تشرين الاول( 2019)  لغاية نهاية شباط (2020) تم زرعها على السيدوموناس الصلب(Pseudomonas agar ) وتم تشخيصها بالاختبارات الكيموحيوية وتم التأكيد في التشخيص باستخدام عدة التشخيص Analytical profile Index. تشخيص 42 عزلة من بكتريا Pseudomonas aeruginosa وكذلك جمعت 30)) عينة من بيئة التربة من أعماق مختلفة.

   تم استخلاص صبغة البايوسيانين من العزلات السريرية والعزلات البيئية لبكتريا Pseudomonas aeruginosa وتم قياس تركيز الصبغة المستخلصة من مصادر مختلفة وكان اعلى تركيز لها من مصدر الدم   بلغت 7,2 ملغم/ مول وبطول موجي 520  نانوميتر. تم تحليل مركب البايوسيانين باستخدام جهاز   Fourier transform infrared spectroscopy للكشف عن المجاميع الوظيفية في التركيب الكيميائي والاواصرومن الأواصر التي أظهرت فعالية  عند 3739.7 سم -1 الى وجود الاصرة (O-H) وعند القيمة 2333.8 سم -1الى وجود اصرة اروماتية (C-H ) وعند القيمة 1660.7 سم -1الى وجود اصرة C=N وعند القيمة 1265.5الى وجود اصرة(C-O) وكذلك تحليلها باستخدام جهاز Gas Chromatography للكشف عن المركبات الفعالة ففي مصدر الحروق والأذن الوسطى مثل الفينازين 2-a],,Pyrrolo[1, hexahydro-3-(2-methylpropyl أما في مصدر الادرار مثل الفينازين 1-Octadecene وفي  مصدر الدم الفينازين و Octadecene 1- وغيرها أما في مصدر التربة والجروح تحتوي على 1-Hexadecane و  Dimethoxyphenol acetate-3,5هذه المركبات الموجود في المصادر المختلفة لها تأثير مضاد للفطريات ومضاد للبكتريا ومضاد للأكسدة .

      تم جمع 86)) مسحة من عينات مختلفة شملت (57عينة فموية، 29عينة جلدية) تراوحت أعمارهم من ((11-1  سنة من كلا الجنسين من المرضى المصابين بداء المبيضات الجلدي والفموي الذين راجعوا مستشفيات (بعقوبة التعليمي ومستشفئ البتول التعليمي ومستشفى الخالص العام) خلال المدة  الواقعة من بداية شهر كانون الأول (2019)الى نهاية شهر شباط (2020).

     شخصت 33)) عزلة تابعة لخميرة المبيضات البيضاء (Candida albicans) تم تشخيصها باستخدام الأوساط الزراعية المختلفة وتم تأكيد التشخيص بوساطة جهاز الفايتك VITEK. أجري اختبار حساسية المضادات الحيوية باستخدام (Amphotericin B و  Ketoconazole).حيث  أظهرت النتائج ان نسب العزلات المقاومة ضد الكيتوكونازول و الامفوترسين B كانت  (%33.3و %75)) على التوالي، بينت نتائج التحليل الاحصائي وجود  فروق معنوية بين المضادين قيد الدراسة عند مستوى0.05)   .(P≤

     تم الكشف عن تكوين الأغشية الحيوية باستخدام طريقة MTP)) Micro Titer Plate Method حيث بيّنَ  النتائج أن( (11عزلة ضعيفة و14))متوسطة و(3) قوية بالمقارنة مع عينة السيطرة. تم اختبار الفعالية التثبيطية لصبغة البايوسيانين تجاه عزلات خميرة المبيضات المقاومة للمضادات الفطرية,أشارت النتائج الى أن مستخلص البايوسيانين المعزول من مصادر سريرية وبيئة (الحروق والدم والإدرار والاذن  الوسطى ) عند تراكيز1,2,3,4) مايكرو غرام \ مل) له تأثير تثبيطي للمبيضات وعند اجراء التحليل الاحصائي تبين أن أفضل تركيز عند 1 مايكروغرام \ مل والمعزولة من مصدر الادرار وعند مقارنته مع تركيز 2 مايكروغرام \ مل لم يوجد فروق معنوية اما عند مقارنته مع التراكيز (3 و 4) مايكروغرام \ مل كانت هناك فروق معنوية عند مستوى احتمالية  (Pvalue0.05) أما البايوسيانين المعزول من مصدر الدم والتربة لم يظهر أي تأثير تثبيطي ضد العزلات المدروسة من خميرة المبيضات البيضاء.  

      شملت الدراسة الجزيئية استخلاص الحامض النووي منقوص الأوكسجين DNA لعزلات خميرة المبيضات البيضاء  Candida  albicans  وتم الكشف عن تكوين عزلات هذه الخميرة لجينات عوامل الضراوة بوساطة بادئات محددة وهي AINT1) )Hyphal Wall Protein 1(HWP1),Alpha Integrin like sequence 1 باستخدام تفاعل البلمرة المتسلسل والكشف عن حجم الجين أظهرت نتائج الترحيل الكهربائي للهلام المنتج ان 11(90%) من العزلات كانت موجبة الحاملة لجين  AINT1و 3(66.6%) من العزلات كانت موجبة لجين HWP1 بعد ذلك تم ارسال ناتج (Polymers chain reaction)  لكلا الجينين لمعرفة تتابع النيوكلوتيدات (Sequence) باستخدام تقنية Gene -Sequencing. بينت نتائج تحليل تتابع النيوكلوتيدات لكلا الجينين بعد إجراء التطابق ان العزلات المعاملة بمصدر البايوسيانين بالنسبة لجين AINT1 من (1-4) كانت مطابقة لم يحصل أي تغير في الحامض الاميني اما العزلات رقم (5,6) حصول طفرات استبدال بتحول الحامض الأميني الادنين(A) الى الحامض الاميني كوانين(G) ولكن لم يحصل تغير في الحامض الاميني كانت هذه من نوع الطفرات الصامتة اما بالنسبة لجين HWP1 فكانت النتائج مطابقة.

 

 




العنوان / ديالى / بعقوبة / طريق بغداد بعقوبة القديم / المرادية جميع الحقوق محفوظة للمكتبة المركزية جامعة ديالى
3:45