الاخبار

اطروحة دكتوراه/رواء رشيد

   
309 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   31/10/2021 11:58 صباحا

مستخلص الأطروحة :

        يهدف البحث الحالي للكشف عن العلاقة بين ( الأوهام الإيجابية والتمثل العاطفي وعلاقتهما بسِمة الأمل لدى طلبة الجامعة) من خلال التعرف على الأهداف الآتية :

  1. مستوى الأوهام الإيجابية لدى طلبة الجامعة .
  2.  مستوى التمثل العاطفي لدى طلبة الجامعة.
  3. مستوى سِمة الأمل لدى طلبة الجامعة .
  4. العلاقة ذات الدلالة الأحصائية بين الأوهام الأيجابية والتمثل العاطفي لدى طلبة الجامعة.
  5.  العلاقة ذات الدلالة الأحصائية بين الأوهام الأيجابية و سِمة الأمل لدى طلبة الجامعة .
  6.  العلاقة ذات الدلالة الأحصائية بين التمثل العاطفي و سِمة الأمل لدى طلبة الجامعة.
  7. الفرق ذو الدلالة الأحصائية في العلاقة بين الأوهام الأيجابية والتمثل العاطفي تبعاً لمتغيري الجنس (ذكور, أناث) والتخصص (علمي , أنساني).
  8. الفرق ذو الدلالة الأحصائية في العلاقة بين الأوهام الأيجابية و سِمة الأمل تبعاً لمتغيري الجنس (ذكور , اناث ) والتخصص (علمي , أنساني) .
  9. الفرق ذو الدلالة الأحصائية في العلاقة بين التمثل العاطفي و سِمة الأمل تبعاً لمتغيري الجنس(ذكور, اناث) والتخصص (علمي ,انساني).
  10. مدى اسهام الأوهام الايجابية والتمثل العاطفي في سِمة الأمل لدى طلبة الجامعة .

ولتحقيق أهداف البحث قامت الباحثة ببناء مقياس الأوهام الأيجابية ( لتايلور و براون) وتعريفهما للأوهام الإيجابية, وقد تحققت الباحثة من الخصائص السايكومترية للمقياس أذ تم أستخراج الصدق بطريقتين وهما : الصدق الظاهري والصدق العاملي , كما استخرجت الثبات بالطرق الآتية : إعادة الاختبار فبلغ معامل الثبات (0,82) أما الفا كرونباخ فبلغ معامل الثبات (0,80) وتكون المقياس بصورته النهائية من (18) فقرة صالحة لقياس الأوهام الأيجابية .

ثم قامت الباحثة كذلك ببناء مقياس التمثل العاطفي (لديفيز) وتعريفه للتمثل العاطفي , وقد تحققت الباحثة من الخصائص السايكومترية للمقياس , إذ تم استخراج الصدق بطريقتين وهما : الصدق الظاهري والصدق العاملي , كما واستخرجت الثبات بالطرق الآتية : إعادة الأختبار فبلغ معامل الثبات (0,81) أما الفا كرونباخ فبلغ معامل الثبات (0,80) وتكون المقياس بصورته النهائية من (23) فقرة صالحة لقياس التمثل العاطفي .

وأستكمالاً لأهداف البحث قامت الباحثة بتبني مقياس سِمة الأمل (لسنايدر وآخرون ) بنسخته الأجنبية المتضمنه (12) فقرة , وقامت  باستخراج صدق الترجمة من خلال عرض النسختين الأصلية والنسخة المترجمة من العربية الى الأنكليزية على مجموعة من المتخصصين في التربية وعلم النفس , وبعدها طُبق المقياس على عينة التحليل الأحصائي , وقد تحققت الباحثة من الخصائص السايكومترية للمقياس, إذ تم استخراج الصدق بطريقتين وهما : الصدق الظاهري وصدق البناء , ثم أستخراج الثبات بالطرق الآتية : أعادة الأختبار فبلغ معامل الثبات (0,83) والفا كرونباخ فقد بلغ معامل ثباته (0,81) , ليصبح المقياس جاهزاً  للتطبيق بنسخته العربية المترجمة .

وبعدها تم تطبيق المقاييس الثلاثة معاً على عينة البحث الأساسية البالغة (400) طالباً وطالبة من جامعة ديالى , وللدراسة الأولية الصباحية , وللعام الدراسي (2018-2019) م , الذين تم اختيارهم بالطريقة العشوائية ذات التوزيع المتساوي , وبعد معالجة البيانات إحصائياً باستخدام ( المتوسط الحسابي و الإنحراف المعياري والاختبار التائي لعينة واحدة , والاختبار التائي لعينتين مستقلتين , ومعامل ارتباط بيرسون , والتحليل العاملي ومعادلة الفاكرونباخ و تحليل الانحدار المتعدد والأختبار الزائي ) وتم التوصل الى النتائج الآتية :

-توجد أوهام ايجابية ذو دلالة إحصائية  لصالح طلبة الجامعة .

- يوجد تمثل عاطفي  ذو دلالة إحصائية  لصالح طلبة الجامعة .

- توجد سِمة الأمل ذو دلالة إحصائية  لصالح طلبة الجامعة .

-هناك علاقة أرتباطية موجبة (طردية) دالة احصائيا بين الأوهام الأيجابية والتمثل العاطفي  .

- هناك علاقة أرتباطية موجبة (طردية) دالة احصائيا بين الأوهام الأيجابية و سِمة الأمل .

- هناك علاقة ارتباطية موجبة (طردية) دالة احصائيا بين التمثل العاطفي و سِمة الأمل .

-توجد فروق ذو دلالة إحصائية بين  الأوهام الإيجابية والتمثل العاطفي وفق متغير الجنس     , و توجد فروق ذو دلالة إحصائية وفق متغير التخصص (علمي- انساني).

-لا توجد فروق ذو دلالة إحصائية بين الاوهام الايجابية وسمة الأمل وفق متغير الجنس , ولا توجد فروق ذو دلالة إحصائية وفق متغير التخصص (علمي- انساني)

- توجد فروق ذو دلالة إحصائية بين التمثل العاطفي و سِمة الأمل وفق متغير الجنس , ولا توجد فروق ذو دلالة إحصائية وفق متغير التخصص (علمي- انساني)

-ان الأوهام الأيجابية والتمثل العاطفي يسهمان في سِمة الأمل .

وقد توصلت الباحثة الى عدد من التوصيات و المقترحات .




العنوان / ديالى / بعقوبة / طريق بغداد بعقوبة القديم / المرادية جميع الحقوق محفوظة للمكتبة المركزية جامعة ديالى
3:45