الاخبار

رسالة ماجستير / شيماء محمد

   
296 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   19/12/2021 1:37 مساءا

الخلاصة

      أجريت هذه الدراسة في مدينة بعقوبة / محافظة ديالى – العراق لمرضى داء السكري النمط الثاني و استمرت للمدة من شهر تشرين الأول 2019 إلى شهر تموز 2020، هدفت هذه الدراسة إلى تقييم دور بعض الحركيات الخلوية المنشئة للالتهاب والموت الخلوي المبرمج في امراضية داء السكري النمط الثاني بوساطة قياس مستوى البين الأبيضاضي الثاني و العشرين (22-IL), والبين الابيضاضي الثالث والعشرين (IL-23), و أيضاﹰ تم قياس مستوى Fas وFas Ligand لتـقييم عمـلية موت الخلايـا المبرمج Apoptosis للمرضى المصابين بـداء السكري النمط الثاني، اذ تم تحـديدها باستخدام تقنية الامتصاص المناعي الـمرتبط بالأنزيم Sandwich EnzymeLinked Immunosorbent Assay (ELISA)  ، اضافة الى قياس المؤشرات الدموية التي تشمل (الهيموغلوبين, تعداد كريات الدم البيضاء و كريات الدم الحمـراء و الصفيحات الدمية) وكذلك قياس المؤشرات الكيموحيوية التي تشمل (سكر الدم الصائم، السكر التراكمي، الكرياتينين و تحاليل الدهون).

       شملت الدراسة جمع (60) عينة دم لمرضى السكري النمط الثاني بعد التشخيص من قبل الطبيب الاختصاصي في العيادة الإستشارية في مستشفى بعقوبة التعليمي، وبحسب المعايير المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية لتشخيص مرض السكري وقسمت عينات الدراسة الى )30 عينة من الذكور و30 عينة من الاناث( تتراوح أعمارهم بين (40-79)، كما تم جمع ((28 عينة من الأشخاص الأصحاء ظاهرياً كمجموعة ضابطة وتضم (14) من الذكور و(41) من الإناث. 

      أظهرت نتائج الدراسة الحالية إنَّ المتوسط العمري لمرضى داء السكري النمط الثاني (T2DM) الذين شملتهم الدراسة هو (56.01±1.08) سنة للمدى (40-79) سنة، اما المتوسط العمري لأفراد مجموعة السيطرة هو (45.39±1.76) سنة للمدى (33-62) سنة ، كما اظهرت نتائج الدراسة اختلاف نسبة الإصابة بداء السكري باختلاف الفئات العمرية اذ سجلت أعلى نسبة للمرضى في الفئتين العمريتين (50-59) سنـة و (60 - 69) سـنة إذ كانت نسبة الإصـابة (36.66%) لكلِ منهما، وكانت أقل نسبة من المرضى ضمن الفئة العمرية (40-49) سنة و (70-79) سنة (20.00 % و 6.66 %) على التوالي، و كانت الفروق معنوية عند P≤0.01) ).

    بينت نتائج الدراسة ارتفاع مستويات IL-22 و Fas في مجموعة المرضى (ng/L 175.85±23.72) و (nmol/L 1.71±0.58) علـى التوالي، مــقارنة بمجمـــوعة السيطرة (ng/L 108.31±15.49) و (nmol/L 0.81±0.27) على التوالي، وكانت الفروق معنوية عند مستوى (P0.05).

    واظهرت النتائج ايضاً انخفاض مستوى IL-23 في مجموعة المرضى (ng/L 66.28±13.26) مقارنة بمجموعة السيطرة (ng/L 73.04±19.63) ولم تكن الفروق معنوية (P > 0.05)، كما سجلت النتائج انخفاضاً في مستوى FasL في مجموعة المرضى (ng/ml 8.07±1.01) مـقارنة بمجموعة السيطرة (ng/ml 10.41±1.81) وكانت الفروق المعنوية عند مستوى (P≤0.05)، كما أظهرت هذه الدراسة وجود ارتباط إحصائي ذي دلالة معنوية بين المؤشرات المناعية.

      أمَّا فيما يخص المؤشرات الدموية، فقد بيَّنت الدراسة انخفاض مستويات كل من الهيموغلوبين و كريات الدم الحمراء عند المرضى مقارنة مع المجموعة الضابطة مع وجود فرق معنوي ذي دلالة احصائية عند (P<0.05) وفرق قريب جداً للمعنوية بالنسبة لكريات الدم الحمراء (0.06=P)، وسجلت الدراسة ارتفاع مســـتوى (كريات الـــدم الـــبيضاء والصفيحـــات الدمية) مــع عــدم وجــود فــــرق مـــعنوي ذي دلالــة احصــــائية (p > 0.05)، كما تبين وجود ارتباط موجب بين الهيموغلوبين و كريات الدم الحمراء وارتباط موجب بين كريات الدم البيضاء والعمر.

      اما بالنسبة للمؤشرات الكيموحيوية فقد بيَّنت الدراسة ارتفاع مستويات كل من سكر الدم الصائم و HbA1c  في مجموعة المرضى مقارنة مع المجموعة الضابطة وبوجود فرق إحصائي عالي المعنوية  بين المجموعتين (p<0.001) ، بينما انخفضت مستويات الكرياتينين لدى المرضى مقارنة بالمجموعة الضابطة ولم تكن الفروق معنوية (P> 0.05).

      كما أظهرت نتائج الدراسة زيادة مستويات الدهون الثلاثية، و LDL-cholesterol  في مجموعة المرضى مقارنة مع المجموعة الضابطة مع وجود فرق معنوي ذي دلالة احصائية (P0.01)، وسجلت النتائج انخفاضاً في مستوى HDL- cholesterol في مجموعة المرضى مقارنة مع الضابطة وكانت الفروق ذات دلالة إحصائية عند (P≤0.05)، كما أظهرت هذه الدراسة وجود علاقة بين HbA1c و بعض معايير الدهون المختلفة، مما يشير إلى أن معلمات الدهون لها اثر فاعل في تطور مرض السكري من النمط الثاني.

     كما اظهرت هذه الدراسة وجود ارتباط احصائي موجب بين المؤشرات المناعية وبعض المؤشرات الدموية و الكيموحيوية.




العنوان / ديالى / بعقوبة / طريق بغداد بعقوبة القديم / المرادية جميع الحقوق محفوظة للمكتبة المركزية جامعة ديالى
3:45